القائمة اليومية

  • لوحة "صانعة المخرمات" 

    جسد الفنان الهولندي يوهانس فيرمير في لوحته "صانعة المخرمات" فتاة بيضاء البشرة تركز على صناعة الدانتيل.

  • رواية "هكذا يعبثون" 

    أظهرت الكاتبة أمينة زيدان في روايتها فئة من المجتمع المصري يتعرضون للتخبط والفوضى في ظل التغيرات التي تعرضوا لها.

  • قصيدة "وجه القمر" 

    شباب كالنجوم وأحلام كالقمر بقلم الشاعرة العراقية بشرى البستاني.

  • هانيا الزعتري تروي تجربتها بين الهندسة الميكانيكية والبرلمان  

    انخرطت المهندسة اللبنانية هانيا الزعتري في السنوات الأخيرة بالعمل السياسي بعد المشاركة في ثورة 17 تشرين الأول/أكتوبر 2019 التي وجدت فيها كالكثير من اللبنانيين/ات فرصةً للتغيير.

  • لوحة "نشوة" 

    جسد الفنان الأمريكي ماكسفيلد باريش في لوحته "نشوة" فتاة حسناء تقف على حافة جرف صخري تنظر إلى السماء والنسيم يلاعب شعرها الأشقر.

  • رواية "امرأة" 

    ذكريات ابنة مع والدتها الراحلة تسردها الكاتبة الفرنسية آني إرنو بحزن وأسى في روايتها "امرأة".

  • فيلم "الموقع الأسود" 

    أكشن وإثارة وغموض يحيط بمديرة أحد السجون السرية تحت الأرض التابعة لمركز مخابرات أمريكي، كل ذلك في فيلم "الموقع الأسود"

  • قصيدة "جمال بلادي" 

    قصيدة نثرية بقلم الشاعرة العراقية باكزه خاكي تصف فيها جمال بلادها وجبالها الصامدة والفاخرة.

  • لوحة "أوفيليا" 

    فتاة بثوب أبيض مستلقية على العشب في إحدى الحقول، رسمت بريشة الفنان البريطاني جون ووترهاوس.

  • مذكرات غربتلي أرسوز تعكس جمال روحها 

    "أريد أن يكون كل شيء جميلاً. ارتباطي بالثورة، حبي لكردستان، قيمنا المقدسة، نقية مثل قسمي للشهداء. كل شيء جميل يجب أن يكون هو الأساس بالنسبة لنا، يجب أن تكون المياه الصافية التي تتدفق مثل السماء الزرقاء" هذا ما قالته غربتلي أرسوز في يومياتها.

  • لوحة "فتاة تقرأ رسالة أمام نافذة مفتوحة" 

    صور الفنان الهولندي يوهانس فيرمير بريشته الزيتية فتاة ذات الشعر الأشقر تقف أمام نافذة مفتوحة وتقرأ رسالة بشوق.

  • غربتلي أرسوز... 'الطريق إلى تحقيق النصر يمر من خلال الشغف بالحياة' (2) 

    "أنا واحدة من آلاف المقاتلين. أنا أتحلى بالتصميم والعناد. وأعشق الجمال مثلكم، فأنا أريد أن أكون ملائكة الخير وأن أكون سماً للشر. لا أريد أن أكون صامتة ويائسة أريد أن أكون مقتدرة، ولكن مفيدة، ومنتجة، وخلاقة" هذا ما قالته غربتلي أرسوز في يومياتها.

  • رواية "القتيلة 232" 

    قصص أربع نساء من جنسيات مختلفة كن يقمن في لبنان قبل أن يفرقهن الانفجار الدموي الذي حدث في مرفأ بيروت، ليصبح هو الفاصل الزمني بين الماضي والحاضر لشخصيات رواية الكاتبة جمانة حداد.

  • ناكيهان أكارسال أنارت الطريق للمرأة بأبحاثها ودراستها 

    حاولت ناكيهان أكارسال من خلال عملها أن تجعل المرأة حاضرة في جميع مجالات الحياة. لقد كانت نور المرأة ومعرفتها وأملها وجمالها واتحدت مع حقيقة المرأة والحياة والحرية.

  • غربتلي أرسوز خلقت نموذجاً للمرأة الحرة (1) 

    غربتلي أرسوز، التي كانت تبحث عن جواب لسؤال "كيف يجب أن يعيش الناس" في تلك الجبال التي نقشت فيها قلبها، كانت بمثابة حجر الزاوية في الصحافة الكردية. على الرغم من مرور كل هذه السنوات، تنير غربتلي أرسوز بحضورها درب الصحفيات.

  • فيلم "السيدة العجوز" 

    امرأة سبعينية تتعرض للاعتداء الجنسي من قبل شاب عشريني، ولكن حقها يضيع في مجتمع ذكوري لا يحترم أراء كبار السن وخاصةً المرأة.

  • قصيدة "مدارج الروح" 

    قصيدة نثرية ممزوجة بالمواضيع عن الذات والقضايا العامة بأبعاد إنسانية بقلم الشاعرة فاطمة نزال.

  • رواية "كيا" قصة الوحدة والطبيعة  

    الكشف عن الحقائق العلمية للبيئة عبر رواية علمية بطلتها فتاة صغيرة تجابه مصاعب الحياة بمفردها وسط مستنقع مليء بالعجائب البيئية.

  • قصيدة "امتنان" 

    قصيدة امتنان للحظ السيء والأحداث اليومية البسيطة التي تراكمت لتقتل فينا الكثير، بقلم الشاعرة فيء ناصر.

  • لوحة "الرقصة الأولى" 

    عائلة ريفية بسيطة يستمع أفرادها إلى موسيقى الاكورديون متابعين رقصة صغيرتهم.