القائمة اليومية

  • رواية "حياة قصيرة" 

    مجموعة قصص على لسان امرأة تسرد معاناة الحرب التي عاشها اللبنانيين في فترة من الزمن راح ضحيته الكثير من الأبرياء.

  • لوحة "عازفة تونسية" 

    معالم شرقية وزخارف تراثية جسدها الفنان مراد شعابة في لوحته من خلال امرأة جالسة تعزف على العود.

  • رواية "وطن مزور"  

    جسدت الرواية معاناة جيل كامل مع الورقة والهوية كوثيقة زمنية ومكانية في بلد عربي بين القسر والضرورة.

  • لوحة "امرأة ليبيا" 

    امرأة ليبيا تجلس على الأرض في باحة المنزل وهي تقشر الرمان، تنظر مباشرة للمشاهد، جسدها الفنان الليبي نوري دوزان.

  • رواية "ينابيع الأشياء"  

    معاناة امرأة مع مرض السرطان ورحلة بحثها عن الذات والوجود جسدتها الكاتبة هدى حواس في روايتها "ينابيع الأشياء".

  • لوحة "الحقيقة العارية" 

    تروي اللوحة اسطورة قديمة شاعت في القرن التاسع عشر عن خداع الكذب للحقيقة، والذي ما يزال يؤثر في الواقع حتى الآن.

  • رواية "أنثى النار" 

    تتحدث الروية عن قصص نساء عشن القهر والظلم من قبل المجتمع مما جعلهن يخترن القسوة سلاحاً للدفاع عن أنفسهن.

  • لوحة "أطفال أمام المعجنات" 

    الفقر والحرمان الذي يعيشه الأطفال بسبب الفقر أو الحرب جسده الفنان الإيطالي فابيو سيبولا في لوحته.

  • رواية "الباب المفتوح" 

    ركزت الكاتبة في روايتها على ابراز دور المرأة في الثورات واهمية حصولها على حريتها التي تحقق حرية المجتمع والبلاد.

  • لوحة "زواج القاصرات" 

    موضوع مهم وقف ضده الكثير من الحقوقيين وهو زواج القاصرات، جسده الفنان الروسي فلاديمير ماكوفسكي في لوحة زيتية.

  • كتاب "رحلة القلم النسائي الليبي" 

    الكتاب عبارة عن دراسة أجرتها الكاتبة الليبية شريفة القيادي، لعقدي الأربعينات والخمسينات من القرن الماضي، اللذان أسسه للأصوات النسائية الموجودة اليوم.

  • لوحة "طمع التاجر" 

    تاجر متغطرس مستغل لوضع الحرب يقوم برفع الأسعار واحتكار بعض المواد الغذائية، مما ينعكس سلباً على النساء اللوات أصبحن معيلات لعوائلهن في فترة انشغار الرجال في الحرب.

  • رواية "امرأة في الخمسين" 

    عرضت الرواية مجموعة قصص لنساء في عمر الخمسين ومعاناتها لكسر القيود التي تكبّلها وتمنعها من الانطلاق.

  • لوحة "سيبيليا ليبيكا" 

    جزئ من إحدى روائع الفن العالمي بريشة الفنان المشهور مايكل أنجلو، الذي صور فيها قصة العرافة الليبية سيبيليا ليبيكا لربط عصر النهضة الأوروبية وليبيا.

  • رواية "وحيدة" 

    "وحيدة" رواية كفاح امرأة من أجل البقاء ولاستعادة نفسها بعد أن فقدت هُويتها، أظهرت فيها الكتابة زينب فتشار مدى التشابه بين المرأة والوطن.

  • لوحة "بعد السوق" 

    صور الفنان الإيطالي إجيستو فيروني فتاة برفقة والدها المسن يعدان ما جنياه من بيع الدجاج في نهاية السوق.

  • كتاب "خدعوك فقالوا" 

    سعت الكاتبة مها السنان من خلال كتابها هذا لطرح الأسئلة والنقاشات حول الفن وحقيقته، كما أعطت فرصة لإلقاء نظرة أكثر تحليلية على الأعمال الفنية واستهلاكها.

  • لوحة "بائعة البرتقال" 

    عرض الفنان إنريك سيرا جمال المرأة الإسبانية في لوحته التي صور فيها شابة ذات شعر اسود طويلة تجلس وبجانبها طبق من البرتقال لتبيعه.

  • رواية "صلاة من أجل العائلة" 

    روت الكاتبة من خلال الشخصية المحورية وعائلتها مدى ارتباط الإنسان بجذوره ومدى تعلقه بعائلته ورغم البعد في الزمان والمكان تبقى حاضرة.

  • لوحة "النصيحة" 

    نصيحة من شيخ مسن لفتاة شابة يجلسان أمام المنزل في أجواء خريفية حزينة، صورها الفنان روبرت بويتزلبرغر في لوحته الزيتية.