عرض أفلام لمخرجات تسلط الضوء على قصص النساء

كجزء من مشروع "Underground Meridians"، نظمت جمعية نساء روزا، عرض أفلام المخرجات فقط. في العرض الذي يستمر يومين، ستتألف معظم الأفلام من قصص نسائية، لتسليط الضوء على العنف ضد المرأة من خلال الفن.
 
مدينة مامد أوغلو
آمد ـ سينظم العرض الثالث للأفلام في إطار مشروع "Underground Meridians" الذي تم إعداده بالتعاون مع جمعية نساء Rosa وOvni Barcelona وStreemthings، وبدعم من Eurimages في آمد. كما ستقام أنشطة الفريق وورش العمل التي ستشارك فيها المخرجات.
ويهدف المشروع الذي تم تنفيذه بمشاركة مخرجات من ثلاث دول مختلفة مثل إسبانيا وإيطاليا وتركيا، عرض قصص النساء عبر الأفلام وإبراز أفلام للمخرجات. كجزء من المشروع، سيتم عرض 18 فيلماً من قبل جمعية روزا في آمد شمال كردستان، في مركز موردم للفنون، بين الخامس عشر والسادس عشر من كانون الثاني/يناير الجاري.
 
يتضمن المشروع أفلاماً للمخرجات
قالت رئيسة جمعية نساء روزا، عدالت كايا، إنهن دخلن المرحلة الثالثة من مشروع تعزيز عمل المرأة في مجال السينما، مشيرةً إلى أنهن سيعرضن أفلاماً تدور حول قصص نساء من جميع أنحاء العالم "هدفنا من هذا البرنامج وعروض الأفلام زيادة وعي النساء في مختلف المناطق".
 
"يلعب الفن دوراً مهماً في المجتمع"
وأوضحت أن الجمعية ساهمت في عرض أفلام من إخراج النساء في بلدان أخرى أيضاً، "نعتقد أن للفن دور مهم جداً في المجتمع، من المهم بالنسبة لنا دعم القضايا التي تواجهها المرأة وكافة أشكال العنف ضدها من خلال الفن، هذا هو هدفنا الرئيسي. مع هذه الأفلام يمكننا الوصول إلى النساء والرجال الذين لا يمكننا الوصول إليهم". 
 
"هدفنا إبراز عمل المرأة"
وشددت على ضرورة إبراز جهود المرأة في مجال السينما الذي يهيمن عليه الرجال، مشيرةً إلى أن الأفلام التي تم إخراجها تتطلب قدراً كبيراً من الجهد. وفي معرض تأكيدها على أهمية فتح مثل هذه المساحة للمخرجات، دعت جميع النساء إلى المشاركة في عرض الأفلام الذي يستمر يومين.
 
جميع الأفلام تدور حول قصص النساء
واختتمت عدالت كايا حديثها بالقول "هناك الكثير من الجهد الذي ينطوي عليه هذا العمل، في كل فيلم سيتم عرض قصص عن حياتنا. جميع الأفلام تدور حول قصص النساء. هذه نقطة مهمة للغاية بالنسبة لنا، لذا ندعو جميع النساء اللواتي يعشن في المدينة للمشاركة في عروض الأفلام".
 
https://www.youtube.com/watch?v=ejBwyyXtwG8