الثقافة و الفن

الخط المغربي بأنامل نسائية... هدفهنَّ إعادة الأمجاد للفن

سجلت المرأة المغربية خلال السنوات الأخيرة حضوراً في مجال الخط العربي والمغربي على وجه الخصوص، بعدما كان هذا الحقل الإبداعي يسجل حضوراً طاغياً للرجل فيما مضى

للكحل العربي فوائد ومزايا جمالية وطبية

اشتهر الكحل العربي الذي عُرف منذ آلاف السنين لدى العديد من الشعوب ومن بينهم الفراعنة، فقد عثر على زجاجات من الكحل المزود بالعصي العاجية داخل مقابرهم. ولا تزال ...

سلامة الصالحي: هناك تخوف وارتياب من مجتمع لايزال يشهر السلاح بوجه الكلمة

يعبر الكاتب دائماً عن هموم الآخرين، فعندما يتخطى حدود الأنانية يُعبر عن ذاته وهمومه في كل مكان، فبذلك يكون قد عبر حفرة الوعي وصار إنجيلاً ونبياً مبشراً بفجر جديد

نزفت أحاسيسها شعراً فتمردت به على ذاتها ومجتمعها

"الشعر كالخبز يجب أن يكون متوفراً لجميع الناس" مقولة لنزار قباني، آمنت بها الشاعرة أناهيتا سينو، لتصف شعرها على أنه "نزيفٌ داخلي، وصراعٌ لتحطيم القوالب التي تعيق ...

الشاعرة والصحفية أمل بوزيدي تصدر مجموعتها الشعرية "خاصرة المنفى"

"لم تهبن فرصة كي أقول أحبك ولو همساً يا أبتي... اليوم أقول بصوت عالٍ... عالٍ جداً إلى الفراشة التي أثقلت كتفي، إلى كل الأوغاد الذين نهشوا صبري عليكم لعنة الخراب أينما ...

قراءة الكتب بحثٌ عن المعرفة

أنشأت عفاف حسكي مكتبة في منزلها وهي تبحث عن المعرفة بين صفحات الكتب، أيضاً تكتب بقلمها قصائد ومقالات توثق المقاومة والنضال القائم.

المسرحيات الرمضانية بمدينة بنغازي تحظى بحضور نسوي مميز

المسرح هو المكان الوحيد "مختلط الجمهور" الذي يستقطب النساء في مدينة بنغازي، خاصة في شهر رمضان، حيث تتواصل عروضه المسرحية الليلية لساعات متأخرة.

ود قيس: هناك الكثير من المواهب لكن لا يوجد دعم مقدم لها

"هناك الكثير من المواهب الشابة ولكن لا يوجد دعم يقدم لهن، فأنا بدأت الكتابة في سن الـ 13، ولكن كنت أكتب لنفسي فقط ولم أكن أحتفظ بما أكتبه" هذا ما قالته ود قيس وهي تتحدث ...

نضال الأشقر: كورونا عرقل نشاط المسرح والدولة غائبة عن مهامها

لطالما كانت الفنون في لبنان ولاسيما المسرح مهملةً من قبل الدولة ووزارة الثقافة، وما زاد الطين بلة اجتياح وباء كورونا العالم، ما أجبر المسرح على التوقف وإقفال ...

تحت خيمة النزوح تدور الرحى

حجر الرحى الذي تملكه زبيدة أوسو كان استجابة لجميع ظروف النزوح الصعبة. حيث تقوم زبيدة باستخدام حجر الرحى مع جاراتها تحت خيمة النزوح.