التنظيمات النسائية في شمال وشرق سوريا تكشف عن برنامجها ليوم المرأة العالمي

قامشلو ـ كشف مؤتمر ستار وجميع التنظيمات والحركات النسائية في شمال وشرق سوريا عن برنامجها لفعاليات يوم الثامن من آذار/مارس وذلك حديقة القراءة في قامشلو.
وتأتي هذه الفعاليات والنشاطات تحت شعار "نضالنا ضمان حرية المرأة" وهي استمرار لحملة "لا للاحتلال والإبادة معاً نحمي المرأة والحياة".
وسيشارك في الفعاليات كل من "مؤتمر ستار، مجلس المرأة لشمال وشرق سوريا، منسقية المرأة في الإدارة الذاتية، مجلس المرأة السورية، مجلس المرأة في حزب الاتحاد الديمقراطي، اتحاد النساء السرياني، مكتب المرأة في حزب سوريا المستقبل، مكتب المرأة في حركة المجتمع الديمقراطي، مكتب المرأة في مجلس سوريا الديمقراطية، حركة الهلال الذهبي، مؤسسات مجتمع مدني". 
وقالت التنظيمات النسائية خلال بيان اليوم الثلاثاء 23 شباط/فبراير " يوم الثامن من آذار/مارس هو يوم المقاومة والنضال للمرأة، والذي يعلو فيه صوت النساء في كافة أنحاء العالم، في وجه الظلم والاستبداد والاضطهاد واللامساواة والاحتلال والإبادة"
وأكد البيان على متابعة مسيرة نضال النساء "نتابع مسيرة المقاومة والنضال من الإرث التاريخي لمقاومة النساء العاملات في معمل النسيج والذي يستمر إلى يومنا هذا، فتاريخنا مليء بالدماء وتضحيات النساء اللواتي كان لنضالهنَّ الفضل لترتقي ثورتنا إلى هذا المستوى ولنحقق المكتسبات لثورة المرأة".
وشدد على أن النضال في جميع ميادين الحياة سيكون السبيل من أجل التحرر، وإنهاء العنف الممارس على المرأة، "علينا كتنظيمات المرأة العمل والمقاومة في كل لحظة لنحقق الحرية لكافة نساء العالم".
وأشار البيان إلى أن تحقيق المساواة لا يكون إلا بـ "تكاتفنا وتعاضدنا ونضالنا وبنشاطاتنا المتعددة والمتنوعة والمؤثرة لتكون قادرة على تحقيق تغيير وتحول بالمجتمعات والأنظمة السائدة إلى مجتمعات تسودها الحرية والديمقراطية".
وستكون الفعاليات التي ستبدأ اعتباراً من اليوم الثلاثاء 23 شباط/فبراير في إطار استذكار النساء اللواتي استشهدنَّ في الفترة الأخيرة وهنَّ:
الشهيدة ليلى آغري التي استشهدت في غارة جوية تركية في حزيران/يونيو 2020.
وشهيدات مجزرة حلنج وهن عضوتي مؤتمر ستار زهرة بركل، وهبون ملا خليل إضافة إلى أمينة محمد ويسي صاحبة المنزل الذي تم قصفه من قبل طائرات الاحتلال التركي في قرية حلنج جنوب كوباني في شمال وشرق سوريا وذلك في حزيران/يونيو الماضي.
وشهداء مجزرة تل رفعت التي ارتكبها الاحتلال التركي في الثالث من كانون الأول/ديسمبر 2019 وقد سقط 11 مدنياً جلهم من الأطفال وبينهم امرأة ورجل طاعن في السن.
وشهيدات مدينة الشدادي "سعدة الهرماس رئيسة مجلس تل الشاير، وهند الخضير رئيسة لجنة الاقتصاد في الإدارة الذاتية"، اللواتي تم اختطافهنَّ من قبل مرتزقة داعش وإعدامهنَّ في 22 كانون الثاني/يناير الماضي.
 
الفعاليات والأنشطة كما جاء في البيان:
الفعاليات التي سيقوم بها مؤتمر ستار هي: 
ـ إلقاء المحاضرات عن مناسبة 8 آذار/مارس ابتداءً من تاريخ 23 إلى 28 شباط/فبراير على مستوى النواحي والبلدات والمؤسسات. 
- القيام بمسيرة سيارات مزينة بألوان 8 آذار/مارس في جميع المقاطعات في شمال وشرق سوريا.
- تنظيم مسيرة حاشدة في الشدادي في الأول من آذار/مارس بمشاركة مجلس المرأة في حزب الاتحاد الديمقراطي PYD ومؤتمر ستار ومجلس مقاطعة الحسكة من أجل استذكار الشهيدتين "سعدة الهرماس وهند الخضير"، وبنفس التاريخ سيتم تنظيم مسيرة حاشدة في الشهباء من أجل استذكار شهداء تل رفعت.
- 1 و2 آذار/مارس تنظيم مهرجان المرأة في قامشلو، وسيتضمن فقرات فنية ومعرض للأشغال اليدوية والأكلات الشعبية.
- 2 آذار/مارس تنظيم فعاليات لمساندة وتعظيم دور قوى الحماية، قوات حماية المرأة السريانية، عرض واستعراض عسكري من قبل أسايش وحدات الحماية الجوهرية (HPC jin).
- 3 آذار/مارس تنظيم فعاليات من أجل النساء ذوات الاحتياجات الخاصة، إعطاء محاضرات نشاطات فنية. 
- 4 آذار/مارس تنظيم فعاليات ضمن إطار مشروع تغيير الذهنية الذكورية، من خلال فتح دورة تدريبة للرجال، وإلقاء المحاضرات لهم، ومسيرة للرجال في إحدى المدن.
- 5 آذار/مارس تنظيم فعاليات تدعو لحرية القائد عبد الله أوجلان (مسيرات حاشدة ترفع فيها صور القائد أوجلان، افتتاح معارض لعرض صور القائد في مقاطعات قامشلو، كوباني، الشهباء) 
- 6 آذار/مارس تنظيم احتفالية مركزية حاشدة بمشاركة قرابة 10000 امرأة في ساحة نوروز للاحتفال بعيد المرأة.
- 8 آذار/مارس تنظيم احتفالية يوم المرأة في جميع المدن بشمال وشرق سوريا.
- تحت شعار (لا للمؤامرة ـ لا للاحتلال ـ لا للعنف) قيام مجلس المرأة في PYD البدء بتنظيم حملة تستمر لثلاثة أشهر.
 
أما فعاليات ونشاطات مجلس المرأة الشابة فهي:
ـ إلقاء محاضرات عن 8 آذار/مارس في جميع المدارس والمعاهد والجامعات وتوزيع بروشور (كُتيب صغير تعريفي بيوم الثامن من آذار/مارس).
ـ تنظيم فعاليات مكثفة مع الهلال الذهبي مثل (الزراعة، المسيرات، المسابقات الرياضية، مسابقة الدراجات، المهرجانات، عرض الفلكلور والدبكات، عرض الأفلام والأفلام الوثائقية، معارض اللوحات والصور، المسابقات الشعرية، المحاضرات، عرض سينيفزيونات (أفلام قصيرة)، معارض اللباس الشعبي والفنون اليدوية، زيارة مقابر الشهداء ومخيمات اللاجئين، وتوزيع الورود على النساء).
ـ التحضير لفعاليات بخصوص المواضيع الأساسية (المرأة والعنف، المرأة والحماية) وذلك من خلال عقد ندوات حوارية واجتماعات.
- القيام بعقد ندوة حوارية وفعاليات أخرى عن المرأة العفرينية (مقاطعة الحسكة).
- ارتداء الزي الفلكلوري من بداية آذار/مارس حتى نهاية فعاليات نوروز. 
- تحضير وتوزيع بيان من قبل لجنة العلاقات الدبلوماسية لمؤتمر ستار مع صور المرأة الريادية الكردستانية والشرق أوسطية والعالمية والتعريف بهؤلاء النساء.
- 10 آذار/مارس تنظيم احتفالية للجرحى من قبل لجنة الهلال الذهبي.
- في الفترة ما بين (8-21) آذار/مارس وفي جميع المقاطعات سيتم تنظيم حملة لزيارة الأصدقاء القدامى وعوائل الشهداء والجرحى والكريلا وجرحى التفجيرات وعوائل المعتقلين في جميع المدن.
- إشعال شموع على نهر الفرات والمرتفعات المطلة على المياه الكبيرة ونشر صور الشهيدات سارة، ليلى آغري، زهرة بركل، سعدة الهرماس، هند الخضير، على المياه.
ـ استمرار حملة التواقيع لمحاكمة أردوغان من أجل 100 سبب وذلك بجمع 100000 توقيع.
- على أساس النضال لمكافحة العنف ضد المرأة وبهدف شرح وتعريف المادة 1325 التي تنص على مشاركة المرأة لإحلال السلام، سيتم عقد اجتماع بانضمام 1000 امرأة.
- سيتم الاعتماد هذا العام على القرى بشكل أساسي وعلى هذا الأساس سيتم إلقاء محاضرات في كافة القرى والمؤسسات الإدارية والتنظيمية حول ماهية تعريف 8 آذار/مارس وبمشاركة جميع مجالس ولجان التنظيمات النسائية وستكون بالشكل التالي:
 
مجلس سوريا الديمقراطية
ـ إلقاء 4 محاضرات في (الرقة، طبقة، دير الزور، منبج)
- في اقليم الجزيرة: ندوة حوارية موسعة وندوة في الرقة 
 
مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا
ـ زيارة بعض المؤسسات الخاصة بالمرأة وتقديم الدروع (وحدات حماية المرأة، فدرسيون الجرحى، سوتورو، مركز سرطان الثدي، آسايش المرأة، هيئة المرأة، HPC)
- زيارة مؤسسة عوائل الشهداء ـ زرع الأشجار في أكاديمية الرقة 
- محاضرات ضمن مخيم (روج ـ نوروز ـ تل السمن)
- برقية تهنئة بمناسبة 8 آذار/مارس للنساء على مستوى المنطقة والعالم
 
حزب سوريا المستقبل:
ـ إعطاء محاضرات لعضوات الحزب والانضمام للفعاليات العامة 
- إعطاء الاتحاد النسائي السرياني ندوات عن عيد المرأة في فروع الاتحاد، والانضمام إلى جميع الفعاليات العامة 
 
منسقية المرأة في الإدارة الذاتية: 
- إعطاء محاضرات للعاملين والعاملات في الإدارة الذاتية ومنطقة تل كوجر 
- فتح معرض للأعمال اليدوية للنساء بشكل عام
- ندوة حوارية عن دور المرأة في الإدارة الذاتية.
- فتح دورة تدريبية للمرشدات النفسية لمركز هيئة المرأة.
والجدير ذكره أن فعاليات الحركات النسائية نشطت بشكل أكبر بعد ثورة روج آفا في تموز/يوليو 2012، فالإدارة الذاتية الديمقراطية التي تدير مناطق شمال وشرق سوريا أولت اهتماماً كبيراً بقضايا النساء على المبدأ الذي وضعه القائد عبد الله أوجلان وهو أن تحرير المجتمع يبدأ من تحرير المرأة.