وفد نسائي من شمال وشرق سوريا يزور إقليم الباسك

مركز الأخبار ـ بهدف تعزيز العلاقات بين الشعبين الذين عانا من الحرب، استقبل برلمان إقليم الباسك وفداً من النساء الكرديات من شمال وشرق سوريا. 
وجهت الدعوة من برلمان إقليم الباسك، ومنظمة suargi غير الحكومية. وكذلك من بلدية دورانكو المعروفة بتوءم كوباني حيث كانت قد أبرمت عقد أخوة مع بلدية كوباني في عام 2017ـ 2018. وكذلك للمشاركة في حضور معرض الكتاب، وعدة فعاليات أخرى.
وقع إقليم الباسك الذي يتمتع بحكم ذاتي مع الإدارة الذاتية اتفاق تعاون في عام 2017، وسبق أن زار وفد نسائي منه عام 2019 مناطق شمال وشرق سوريا للاطلاع على التطور الحاصل خصوصاً فيما يخص حقوق النساء.
وضم الوفد من شمال وشرق سوريا والذي التقى مجلس مدينة دورانكو أمس الثلاثاء 30 تشرين الثاني/نوفمبر كلاً من رئيسة هيئة الثقافة في إقليم الجزيرة روضة حسن، ومنال محمد عضو اللجنة الدبلوماسية في مؤتمر ستار، وعضو لجنة الأدب في روج آفا ناريمان عفدكي. 
وحضر الاستقبال كلاً من رئيس بلدية دورانكو إيما جاراستاتكسو، ونائب العمدة جوليان ريوس، وعمدة أوتكسانديو إيجويتز جارمنديا، إضافة لعدد من أعضاء الجمعيات.
وقالت روضة حسن أن شعب إقليم الباسك استطاع بناء منطقته بعد الحرب وهو يعطي الحافز لأهالي شمال وشرق سوريا ليعيدوا بناء بلدهم بعد الحرب التي عاشتها المنطقة، وأضافت "نحن نكتب تاريخ منطقتنا اليوم ليتعرف عليه أحفادنا غداً". مؤكدةً على أهمية الاعتراف بحق الشعوب في تقرير المصير، وضرورة التضامن بين الشعوب.
فيما قالت إيما جارستاتكسو عمدة دورانكو "بعد عشر سنوات من الحرب أنتم أيضاً تعملون من أجل التعايش بالإضافة إلى ذلك تتبعون سياسات تركز على النساء والأقليات".